فخامة الرئيس إمام علي رحمان خلال اجتماعه برجال الأعمال والمستثمرين ورواد أعمال سريلانكيين

 إجتمع فخامة الرئيس إمام على رحمان رئيس جمهورية طاجيكستان مع رجال الأعمال والمستثمرين ورواد أعمال سريلانكا خلال زيارته الرسمية لهذا البلاد. ألقى فخامة الرئيس  إمام علي رحمان كلمة في هذا المنتدى، معتبرا الاجتماع خطوة هامة نحو إقامة التعاون الاقتصادى والتجارى متبادل المنفعة، مقدما مجتمع الأعمال السريلانكى فرص كبيرة للاستثمار في طاجيكستان.

وأشير إلى أن التشريعات الحالية لجمهورية طاجيكستان تحدد مجموعة من الضمانات والأفضليات بالنسبة للمستثمرين، على وجه الخصوص، في إطار قانون الضرائب لتطوير المشاريع تم تقديم أكثر من 240 من الامتيازات والأفضليات. وأشار الرئيس إمام علي رحمان الى شروط المنافسة الحرة، وتسهيل التجارة وحرية انتقال رؤوس الأموال وتحويل داخلي.عضوية بلادنا في منظمة التجارة العالمية تشير الامتثال تشريعاتنا مع المعايير الدولية. تم التأكيد على أن طاجيكستان اليوم كجزء من استراتيجية التنمية الوطنية على المدى الطويل لديها عدد من برامج اقتصادية فعالة، و الذي يتطلب استخدام الاستثمارات الأجنبية. ودعا معاليه رجال الأعمال والمستثمرين السريلانكي لمعرفة وثيقة وإقامة تعاون متبادل المنفعة لزيارة طاجيكستان والمشاركة في إقامة مشاريع مشتركة في مجالات تربية النحل، وإنتاج وتصدير الفواكه والخضروات، تجهيز المعادن والتعدين، والمنتجات الزراعية، وألياف القطن والألومنيوم الابتدائي، فضلا عن تطوير السياحة، خاصة السياحة الجبلية. و فى نهاية الإجتماع تم من أجل تطوير وتوسيع التعاون التجاري والاقتصادي توقيع مذكرة تفاهم بين غرفتي التجارة لطاجيكستان  وسري لانكا، وكذلك مذكرة تفاهم بين غرفة تجارة طاجيكستان وغرفة تجارة كولومبو عن تنمية التجارة الثنائية والتعاون لرجال الأعمال للبلدين.

 

 

 

 

 

 

معلومات إضافية