السفير الطاجيكي يشيد بزيارة طلبة الكويت الأخيرة للعاصمة دوشنبي

 

 

 

أشاد سفير طاجيكستان لدى البلاد د. زبيدة الله زبيدوف بالزيارة الأخيرة التي قام بها ١٧ طالبا من الصندوق الكويتي للتنمية الاجتماعية والاقتصادية للاطلاع على المواقع التي يحولها الصندوق في مختلف المناطق في دوشنبي
وقال زبيدوف أن هذه الزيارة تاتي ضمن الخطة الموضوعة لدى البلدين لتطوير علاقتهما مؤكدا أن علاقة البلدين في تطور مستمر وتشهد نموا كبيرا
وذكر زبيدوف في تصريح صحفي إن الصندوق يمول محطة نورك الكهرمائية والتي تعد من أكبر المحطات في آسيا فضلا عن الطرق التي يرممها الصندوق في منطقة كولياب كلايخوم والمناطق الزراعية في منطقة دنغارا
ولفت إلى أن الطلبة وأثناء الزيارة التقوا بالعديد من المسؤولين وعلى رأسهم نائب وزير السياحة
وأشار إلى أن الطلبة الزائرين أعربوا عن سعادتهم بهذه الزيارة والوقوف على دعم الصندوق للمشاريع التنموية في طاجيكستان
وأكد أن المسؤولين في دوشنبي راضون على التعاون مع الصندوق الكويتي للتنمية وعلى التسهيلات التي يقدمها من قروض ميسرة لإتمام المشاريع التنموية حيث أن البلاد تشهد تنمية ملحوظة
وكشف على أن التعاون مع الصندوق يشهد في المستقبل القريب تمويل مشاريع في مجال الكهرمائي لافتا إلى أن بلاده تعد من الدول التي تحتوي على نسبة عالية من المياه مما يؤدي إلى توليد الطاقة الكهربائية بشكل مستمر
وأوضح أن الصندوق الكويتي للتنمية يعد من أهم الصناديق التي تمول مختلف المشاريع في طاجيكستان
وعن الزيارات المرتقبة بين مسؤولي البلدين أكد أن هناك برنامج للعديد من اللقاءات بين الهيئات الرسمية لتطوير العلاقات في جميع المجالات كما أن هناك اهتمام طاجيكي أجاب السياح الكويتيين حيث أن بلاده بلد سياحي بامتياز وتعمل على تحسين المرافق السياحية هناك
وأشار إلى أن عدد السياح الكويتيين إلى طاجيكستان في ارتفاع حيث وصل العدد إلى ٤٠٠ سائح كويتي رغم عدم وجود خط مباشر بين البلدين كاشفا على أن هذا العام سيشهد فتح خط مباشر بين الكويت ودوشنبي
وأوضح أن الحصول على تأشيرة الدخول إلى طاجيكستان بسيطة جدا وبالإمكان الحصول عليه خلال ساعات قليلة من سفارة طاجيكستان بالكويت
وعلى المستوى السياسي أشاد زبيدوف بالعلاقة السياسية بين البلدين التي قال أن نموذجا في التعاون والأطباق في وجهات النظر حيال العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وهناك تعاون بين البلدين في مختلف المنظمات الإقليمية والدولية
وامل زبيدوف أن تزوج هذه العلاقة بفتح سفارة كويتية في دوشنبي مؤكدا حرص بلاده كما الكويت على تفعيل وتطوير هذه العلاقة الممتازة
وأوضح أن سفارة بلاده تبذل جهدا كبيرا في تطوير علاقات البلدين في المجال الاقتصادي خصوصا بعد فتح خط مباشر بين البلدين
وأكد أن عمله بالكويت سهل عليه العمل كثير محال إلى كل من الاردن والعراق لقرب الكويت من هتين الدولتين وسهولة التنقل إليهما
وتمنى التطور والنمو للكويت بمناسبة أعيادها الوطنية في الشهر المقبل مشيرا إلى تقدير طاجيكستان الكبير لدور سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الريادي في المنطقة والعالم وما يقوم به سموه من أعمال إنسانية تستحق الإشادة الدولية